نبيل فياض

رمضان والجذور الوثنية

رمضان، الشهر التاسع في التقويم الإسلامي والذي يتميّز بالتزام صارم بصوم يمتد لثلاثين يوماً من الفجر إلى الغروب، له جذوره الوثنية في الهند والشرق الأدنى. إن الالتزام بالصوم من أجل إجلال القمر، ونهاية الصوم حين يظهر الهلال، كان يمارس مع طقوس أخرى من قبل عبدة القمر في الشرق. ويحدّثنا ابن النديم والشهرستاني عن الجاندريكينيه، وهي طائفة هندية كانت تبدأ الصوم حين يختفي القمر  وتنهي الصوم باحتفال كبير حين يعود الهلال للظهور.

اِقرأ المزيد: رمضان والجذور الوثنية

الكورد يربحون بالحداثة ولغة العصر!

الأخبار من الشمال السوري ليست بالرائعة؛ وكأنه حكم على هذا السوري المدني الآمن الطيب أن ينتقل من مأساة الذبح الداعشي إلى تراجيديا التهجير الكوردي. لكن المجتمع الغربي يؤازر الكورد في مخططاتهم المستقبلية، ليس فقط عبر الدعم العسكري اللامحدود لقوات الي بي كي في اجتياحها لمراكز داعش، وأهمها حتى اليوم، سلوك وتل أبيض؛ بل أيضاً عبر غض الطرف عن عمليات التطهير العرقي التي يتعرّض لها العرب وغيرهم على أيدي الكورد، من أجل حلم روجافا الذي يبشرنا به دانيال بايبس منذ زمن طويل.

اِقرأ المزيد: الكورد يربحون بالحداثة ولغة العصر!

رسالة مفتوحة: اليونان لا يمكنه أن يصمد أمام موجات من اليائسين القادمين من مناطق الحرب

وصلتنا الرسالة التالية وقام فريق العمل بترجمتها إلى العربية

موجهة إلى:

- قادة جميع الدول الأوروبية

- جميع أعضاء البرلمان الأوروبي

- الرئيس أوباما وجميع أعضاء الكونغرس في الولايات المتحدة

نيسان ٢٠١٥

لقد دمرت الصراعات في العديد من البلدان الشرق أوسطية والأفريقية الحياة في هذه المناطق، وجعلت من البقاء على قيد الحياة شيئاً غير مؤكد. حيث شهد العالم على العمليات البشعة من قطع الرؤوس وحرق البشر وهم على قيد الحياة، العديد من الأحداث واسعة النطاق تحدث أيضا، ومن الممكن لهذه الأحداث أن تغير التاريخ ومصير البلدان المتضررة والعالم.

اِقرأ المزيد: رسالة مفتوحة: اليونان لا يمكنه أن يصمد أمام موجات من اليائسين القادمين من مناطق الحرب

تمام " الحلبي ": وأعلام درزية في الجولان!!

نقلت محطات تلفزيونية غير هامة مشاهد من مظاهرة " لدروز " الجولان السوري المحتل، مناصرة " لأخوتهم " دروز السويداء ضد جبهة النصرة، حليفة حزب " دروز " لبنان، المسمى بالتقدمي الإشتراكي!! وكان أبرز ما في تلك المظاهرة أننا لم نر علماً سورياً واحداً، بل أعلام درزية بألوانها المتعددة، على نسق أخوتنا الكورد في الشمال!!

اِقرأ المزيد: تمام " الحلبي ": وأعلام درزية في الجولان!!

فنانات سوريات ومعاناة الأزمة – بيت قصيد أم بيت...؟؟؟

بعد أن انشق بعضهم [ ذكروا لي أسماء لا أعرفها مثل كندة علّوش، واحد اسمه همام حوت، وآخر اسمه مازن الناطور ]، إضافة إلى أثقل دم في تاريخ الفن السوري، الحوراني عبد الحكم قطيفان، والمبدع (!!) جمال سليمان، الذي لم يبق أحد لم يدعمه في سوريا قبل أن ينشق في القاهرة، وينتقل من التمثيل للشعب إلى التمثيل عليه...

اِقرأ المزيد: فنانات سوريات ومعاناة الأزمة – بيت قصيد أم بيت...؟؟؟

إلى متى يبقى السنّة أولاد ... الجارية؟؟

الحديث الوحيد الجدير بالاحترام الذي خرج عن محمد، ضمن أقاويل كثيرة – كلها أكاذيب أبي هريرية – تملأ بواطن الكتب؛ هو ذلك الذي يقول: كلّكم راع وكلّم مسئول عن رعيته!!

نعم!!

كلكم راع، لأنكم في النهاية تمشون على رؤوس مجموعة من البهائم التي تسير خلفكم دون وعي أو تفكير...

اِقرأ المزيد: إلى متى يبقى السنّة أولاد ... الجارية؟؟

لا أستحقر وليد جنبلاط: بل أصفه!!

زمان!! أيام النضال والقتال ضد الإرهاب الوهابي، نشرت في بيروت كتاباً نزقاً يحمل عنوان "مراثي اللات والعزى ومناة الثالثة الأخرى!". وكانت النتيجة كارثية. الكتاب، بصراحة، دعوة إلى تعددية الآلهة باعتبارها شكلاً ديمقراطياً للماورائية، مقابل التوحيد، المنتج اليهودي بامتياز، والذي يعني إلهاً واحداً ------> كتاباً واحداً ------> نبياً واحداً ------> حزباً واحداً ------> قائداً واحداً! والبقية تأتي!

اِقرأ المزيد: لا أستحقر وليد جنبلاط: بل أصفه!!

وليد جنبلاط: اخرس!! السنة السوريون لا يطيقونك!!

عندما كنت تعوي على أبواب النظام السوري، كنا نحن مطاردين من كل الأجهزة الأمنية!!

فجأة اكتشفت أن أباك الأعهر منك مات شهيداً على يد النظام السوري، دون أن تقدّم لنا دليلاً أوحد على أن من خرّب لبنان مع عصابات فلسطينية قتله السوريون!!

اِقرأ المزيد: وليد جنبلاط: اخرس!! السنة السوريون لا يطيقونك!!

قلب لوزة: كلمات من كتاب الحكمة!ّ

لم يبق ما يستحق الخوف... أو الإخفاء!!

قبل سنوات طويلة كنت في صلاة إسماعيلية في ذكرى مولد الإمام كريم خان يوم 13 كانون أول. وبما أن سيف التكفير الوهابي-السعودي مشهر طيلة الوقت بحق كل آخر، فقد تمنى علي الأهل الإسماعيليون أن لا أنشر تفاصيل تلك الصلاة. ولم أنشرها قط!

اِقرأ المزيد: قلب لوزة: كلمات من كتاب الحكمة!ّ

الست مي تحنّي مؤخرتها!!

والست " مي " هي مي أرسلان، زوجة الراحل كمال جنبلاط، والد ملك البطيخ، وليد جنبلاط! والتي عرف عنها علاقاتها الحميمة مع مسئولين سوريين، أشهرهم راحل بارز! لأن الزوج الفيلسوف كان منشغلاً عن زوجته الحارة بالتأمل والهندوسية وقتال اليمين المسيحي، أكبر حلفاء ابنه اليوم.

اِقرأ المزيد: الست مي تحنّي مؤخرتها!!

Who's Online

28 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع

اشترك بالنشرة البريدية

أنت هنا: Home مقالات